×
الرئيسية صحافة المواطن الشارع المصري الرياضة حوادث أخبار العالم توب بيزنس فن وثقافة منوعات سياحة وطيران تقارير وتحقيقات توك شو الصحة فيديو إنفوجراف خدمات فلاش باك عاجل المرأة
الثلاثاء 2 فبراير 2021 | 11:19 مساءاً
ترحيب مصري ووعود كونغولية بحل أزمة سد النهضة.. كيف صار لقاء السيسي ورئيس الكونغو؟!
جانب من اللقاء

كتب: مريم محي الدين

شهد قصر الاتحادية اليوم الثلاثاء، مباحثات بين الرئيس عبدالفتاح السيسي ونظيره الكونغولي فليكس تشيسكيدي، وذلك في أول زيارة له لمصر؛ حيث تطرقت اللقاء إلى قضايا عدة مثل سد النهضة، وفي التقرير التالي نرصد لكم أبرز تصريحات الرئيسين.

السيسي: نهر النيل مصدر للتعاون والتنمية..

- الروابط المشتركة بين البلدين

رحب الرئيس عبدالفتاح السيسي بنظيره الكونغولي والوفد المرافق له، مؤكدًا أن هناك روابط تاريخية مشتركة بين البلدين، منذ التحرر الوطني في القرن الماضي.

- مباحثات مثمرة وبناءة

أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي، أن مباحثاتهما كانت مثمرة وبناءة، حيث تبادلا الرؤى ووجهات النظر تجاه مختلف القضايا، وتعزيز الشراكة الاستراتيجية بين البلدين.

- زيادة التبادل التجاري

أضاف الرئيس السيسي أن مباحثاته مع نظيره الكونغولي، أكدت على عزم الدولتين الانطلاق في العلاقات، من خلال زيادة التبادل التجاري بين البلدين، وتفعيل اللجنة المشتركة في أقرب فرصة، ونقل الخبرات المصرية، وتعزيز التعاون بين البلدين في مجال الموارد المائية.

- سد النهضة

وأكد الرئيس عبد الفتاح السيسي لرئيس الكونغو على أن نهر النيل مصدر للتعاون والتنمية، لافتا إلى أنه تم استعراض التطورات الخاصة بسد النهضة، بهدف التوصل إلى اتفاق قانوني ملزم.

رسائل رئيس الكونغو..

التأكيد على حل قضية سد النهضة خلال رئاسته للاتحاد الأفريقي.

أكد "فليكس تشيسكيدى"، أنه أحاط الرئيس السيسى علمًا باستقباله مؤخرًا في كينشاسا لرئيسة إثيوبيا ووزيري الخارجية والري السودانيين، كل على حدة، حيث تبادل معهم موضوع المياه وسد النهضة، وأكد على موقفه وهو الالتزام التام اعتبارًا من يوم السبت بالتزامن مع توليه رئاسة الاتحاد الأفريقي، ببحث الأمر حتى لا تشهد (هذه الدول الشقيقة) تصاعدًا في التوتر.

وأشار إلى أنه تحدث معهم للخروج من هذه الأزمة، وتفادى التصعيد من خلال الحوار والإنصات للرئيس السيسى، وعبر رئيس الكونغو عن تفاؤله بالوصول إلي حل للدول الثلاث لنستمر في التعايش السلمى.

 إشادة بالعاصمة الإدارية..

أكد رئيس الكونغو الديمقراطية "فليكس تشيسكيدى" أنه سيستغل زيارته لمصر للقيام بجولة سياحية، كما سيزور العاصمة الإدارية الجديدة، مضيفًا: "أود إنشاء نسخة منها في كينشاسا".

ووصف رئيس الكونغو، الأهرامات التي سيزورها أيضا بـ"مفخرة لأفريقيا كلها"، مضيفًا:"سنرى ما قام جدودنا المشتركون  ببناءه"، علي حد قوله.

تطلع لإحداث طفرة اقتصادية..

وأشار إلي أن التنمية لا تتم بدون الاستقرار ومكافحة الفساد والانفلات الأمني، وأنه تقاسم مع الرئيس السيسى خبرة مصر في هذا الصدد والتي شهدت في 2011 موقفًا مماثلاً لكنها اليوم تشهد تقدمًا علي الصعيد الاقتصادي.

 وعبر عن تطلعه لأن تؤدي الاستثمارات المصرية التي سيتم ضخها في الكونغو الديمقراطية إلي خروج دولته من الحصار الاقتصادي ومكافحة الفقر.

وأضاف أنه بحث مع الرئيس السيسى تبادل الخبرات بشأن تطورات فيروس كورونا المستجد، مضيفًا:" الحمد لله في أفريقيا لم نشهد خسائر كبيرة مثل دول أخري، وهذا يجب أن يجعلنا نشطين لمواجهة هذا الوباء".

 

تفادي تصعيد قضية سد النهضة..

وأكد "فليكس تشيسكيدى"، أنه أحاط الرئيس السيسى علمًا باستقباله مؤخرًا في كينشاسا لرئيسة إثيوبيا ووزيري الخارجية والري السودانيين، كل علي حده، حيث تبادل معهم موضوع المياه وسد النهضة، وأكد علي موقفه وهو الالتزام التام اعتبارًا من يوم السبت بالتزامن مع توليه رئاسة الاتحاد الأفريقي، ببحث الأمر حتي لا تشهد (هذه الدول الشقيقة) تصاعدًا في التوتر.

وأشار إلي أنه تحدث معهم للخروج من هذه الأزمة، وتفادي التصعيد من خلال الحوار والإنصات للرئيس السيسى.

وعبر رئيس الكونغو عن تفاؤله بالوصول إلي حل للدول الثلاث لنستمر في التعايش السلمى.

وقال إن الرئيس السيسى وعد بانخراطه الشخصي حتي يعود الاستقرار والسلام للكونغو الديمقراطية، مؤكدًا أن الرئيس السيسى شجع وثمن الجهود التي نقوم بها في الوقت الحالي هلي المستوي الوطني من أجل إحداث الاستقرار السياسى والأمني في الكونغو.


موضوعات متعلقة: