×
الرئيسية صحافة المواطن الشارع المصري الرياضة حوادث أخبار العالم توب بيزنس فن وثقافة منوعات سياحة وطيران تقارير وتحقيقات توك شو الصحة فيديو إنفوجراف خدمات فلاش باك عاجل المرأة
السبت 19 يونيو 2021 | 3:09 مساءاً
انتشر في ٧٤ دولة والشباب الأكثر تهديدًا.. «دلتا كورونا» كارثة جديدة تُثير تخوف العالم
دلتا كورونا

كتب: مريم محي الدين

تخوف بات ملحوظًا من المتحور الجديد لفيروس كورونا "دلتا"، لا سيما مع تصريحات منظمة الصحة العالمية بأنه في طريقه ليصبح السلالة السائدة في العالم، ويأتي هذا التخوف نتيجة السرعة التي ينتشر بها المتحور الجديد.


الأمر الذي دفع البعض لطرح تساؤلات عدة بشأن مدى تأثير اللقاحات المضادة للفيروس في هذا المتحور إضافة إلى الفئة الأكثر عُرضة للإصابة به، وفي التقرير التالي نرصد لكم أبرز المعلومات بشأن المتحور.

ماهو متحور دلتا؟

يعرف المتحور باسم B.1.167.2، وهو يعد واحد من ثلاثة سلالات فرعية معروفة لـB.1.167.

وبحسب مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة، فقد تم اكتشاف متغير دلتا لأول مرة في الهند في ديسمبر 2020.

سرعة انتشاره تجعله مقلقًا..

وبحسب الخبراء فإن مصدر القلق  في "متحور دلتا" يكمن في سرعة انتشاره كبيرة، وذلك مقارنة مع المتحورات السابقة، حيث تشير الدراسات إلى أن "قابلية انتقال متحور دلتا ارتفعت بنحو 40- 60 بالمئة".

ووفقًا لأحدث البيانات في المملكة المتحدة فإن خطر الدخول إلى المستشفى يتضاعف بعد الإصابة بمتحور دلتا (مقارنة مع متحور ألفا)، خاصة أولئك الذين يعانون من حالات صحية أخرى.

انتشر في 74 دولة..

خلصت البيانات إلى أن متحور دلتا انتشر في مختلف أنحاء العالم 74 دولة، بعد أن ظهر لأول مرة في الهند قبل نحو 6 أشهر.

وتوضح بعض الإحصاءات أن عدد الحالات المصابة بهذا المتحور يتضاعف كل ستة إلى 12 يوما، حسب "ساينس أليرت".

مدى تأثير اللقاحات عليه..

وأوضحت بعض الدراسات الأولية التي تم إجراؤها في إنجلترا أن اللقاحات المتوفرة حاليًا فعالة ضد متحور دلتا.

وكشفت البيانات أن لقاحات فايزر وأسترازينيكا قللت من دخول المستشفى بنسبة تقارب الـ90 بالمئة وخفضت نسبة حدوث التهابات والمضاعفات بنسبة 17 بالمئة.

الصحة العالمية: المتحور في طريقه ليصبح السلالة السائدة..

وبحسب ما أعلنته منظمة الصحة العالمية، فإن "متحور دلتا" في طريقه ليصبح السلالة السائدة في العالم بسبب سرعة انتشاره وتفشيه.

وأشارت بيانات هيئة الصحة العامة في بريطانيا، إلى تسجيل زيادة كبيرة جديدة في الإصابات الأسبوعية بالسلالة دلتا من فيروس كورونا، بعدما قرر رئيس الوزراء بوريس جونسون إرجاء الرفع النهائي لقيود الإغلاق العام.

حيث تم رصد 33630 إصابة جديدة بالسلالة دلتا، والتي اكتشفت لأول مرة في الهند خلال الأسبوع المنتهي في 16 يونيو، ليرتفع عدد الإصابات المؤكدة إلى 75953 بزيادة 79 بالمئة عن الإحصاء السابق.

وتشكل السلالة دلتا الآن 91 بالمئة من الحالات وفقا لبيانات هيئة الصحة العامة.

جونسون يوجه بتسريع حملات التطعيم..

وفي محاولة منه للسيطرة على الوضع فقد وجه جونسون بالتسريع من خطط التطعيم بحيث يحصل جميع البالغين على جرعة من اللقاح المضاد لكوفيد-19 بحلول 19 يوليو، وهو الموعد الجديد المحدد لخطط إنهاء قيود مكافحة الجائحة في إنجلترا.

ألمانيا: السلالة شديدة العدوى..

أما في ألمانيا فقد ذكر مسؤول في هيئة الصحة العامة بألمانيا، أن السلالة دلتا شديدة العدوى ستكون الأكثر انتشارا في ألمانيا بحلول الخريف بحد أقصى، وحث المواطنين على مواصلة وضع الكمامات في الأماكن المغلقة والتطعيم.

وصرح رئيس معهد روبرت كوخ للأمراض المعدية لوتار فيلر قائلًا: "تشكل السلالة دلتا نحو 6 بالمئة من الإصابات لكن النسبة تزيد".

وأضاف "ليس السؤال هو هل ستصبح السلالة دلتا الأكثر انتشارا وإنما السؤال هو متى؟".

وتابع: "أتوقع أن يكون ذلك في الخريف بحد أقصى".

موسكو: 90% من الإصابات بالسلالة..

وفي روسيا، أعلن رئيس بلدية العاصمة موسكو أن قرابة 90 بالمئة من الإصابات الجديدة بفيروس كورونا في موسكو ناجمة عن المتحور "دلتا"، مفسرا بذلك ضراوة الموجة الوبائية الحالية.

وأكد رئيس البلدية سيرغي سوبيانين عبر قناة "بيرفي كانال" أنه "بحسب المعطيات الأخيرة التي حصلنا عليها، 89.3 بالمئة من المرضى مصابون بفيروس كورونا المتحوّر المسمّى دلتا، المتحوّر الهندي، وهو أكثر شراسة ويتفشى بسرعة أكبر".

بايدن: السلالة تهدد الشباب..

ومن جهته أصدر الرئيس الأمريكي جو بايدن تحذير بشأن المتحور.

جيث ذكر أن العلماء أكدوا أن سلالة دلتا من كورونا تهدد الجميع، خاصة الشباب، مشيرًا إلى أن السلطات الصحية في الولايات المتحدة طعمت 300 مليون أميركي في 150 يوما.

وحدد الرئيس الأميركي تاريخا معينا للاحتفال بالتحرر من جائحة فيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة.

وقال بايدن، في خطاب ألقاه حول جائحة كورونا وتعامل إدارته معها، إن الأميركيين سيحتفلون يوم الرابع يوليو المقبل بيوم استقلال بلادهم والتحرر من الفيرويس معا.

وأضاف الرئيس الأميركي أن 65% من البالغين الأميركيين حصلوا على جرعة على الأقل من اللقاح المضاد لفيروس كورونا.


موضوعات متعلقة: