وأشار بيسكوف إلى أن الوضع بين روسيا وأمريكا صعب للغاية في الوقت الحالي، إلا أن الاتفاق على الاجتماع وبدء الحديث عن القضايا محل الخلاف يُعد إنجازا كبيراً في العلاقات بين البلدين، مُضيفاً أن القضايا الثنائية التي تريد روسيا مناقشتها تشمل الاستقرار الاستراتيجي، والتعاون في النزاعات الإقليمية، والتعاون بشأن الوباء، وتغير المناخ.