×
الرئيسية صحافة المواطن الشارع المصري الرياضة حوادث أخبار العالم توب بيزنس فن وثقافة منوعات سياحة وطيران تقارير وتحقيقات توك شو الصحة فيديو إنفوجراف خدمات فلاش باك عاجل المرأة
السبت 3 يوليو 2021 | 10:58 صباحاً
استراتيجية هجومية لمحاصرة الأخبار الزائفة
بقلم: أشرف البهي

تؤدي مشاركة المعلومات الذائفة  إلى انتشار الشائعات في المجتمع , و اليوم  السبت الثالث من يوليو وفي السادسة مساء، سأطلق بالتعاون مع وزارة الثقافة في مكتبة القاهرة الكبري بالزمالك استراتيجية هجومية لمحاصرة الأخبار الزائفة تحت عنوان :

دعوة للتوقف قليلاً والتفكير قبل مشاركة المعلومات عبر الانترنت. نحاول من خلالها 

تشجيع الشباب والعالم بأسره على التريث والتمهل قبل نشر المعلومات على الإنترنت. ساعدونا في نشر رسالتنا مكافحة الاخبار الذائفة  عبر وسائل التواصل الاجتماعي من خلال دعمكم ووجودكم .

من خلال هذا الدعم  يمكنكم المساعدة في جعل الناس يتوقفون قليلاً ويفكرون قبل النشر. جميعنا نعرف أشخاصاً يشاركون منشورات مضللة أو مشحونة عاطفياً أو مشكوك فيها. لكن ماذا لو كان هذا الشخص أنت ولم تكن تعرف ذلك؟ جميعنا معرضون لمشاركة منشورات على وسائل التواصل الاجتماعي من مصادر قد تسبب ضرراً أكثر من نفعها.

هناك معلومات موثوقة بالفعل  لكن العديد من المصادر مضللة بشكل متعمد، والبعض الآخر ينحرف عن الحقيقة فقط لجذب الانتباه. عندما تنتشر المعلومات الخاطئة يصبح من الصعب احتوائها وقد يكون لكل مشاركة زائفة عواقب وخيمة.

كيف يمكنك المساعدة؟ ببساطة عن طريق التوقف قليلاً قبل المشاركة وتشجيع الآخرين على التوقف. وتبني الاستراتيجية التي يمكنكم من خلالها  جذب انتباههم وجعلهم يفكرون في المعلومات قبل مشاركتها. يمكنكم حضور اطلاق الاستراتيجية اليوم في السادسة مساء بمكتبة القاهرة الكبري بالزمالك

جميعنا نحب مشاركة المعلومات، ونريد المساعدة في إنهاء الاخبار الذائفة  على وسائل التواصل الاجتماعي، كل ماعلينا هو التمهل والتأني قبل النشر قد يكون المساعدة الأكبر التي يمكننا القيام بها.

شاركونا الحلم  وتعهدوا بالتريث والتأني قبل الاستعجال بالنشر والمشاركة  فهذة هي خطواتك الأولى، نحو القضاء علي الاخبار الذائفة  لا تفوّت هذه النّصائح!

شكراُ لكم،

ملاحظة: هل تعرفون أشخاصاً آخرين مهتمين بمكافحة الشائعات  أعيدوا توجيه هذة المقالة لهم

شغوف ان تشاركوني الحدث وفي انتظار تعليقاتكم . متحمسوووون جدا للقائكم جميعا  يوم السبت في مكتبة القاهرة بالزمالك .

أسمح  لي أن أعرف إذا كنت مهتما ولا تتردد في مراسلتي عبر البريد الإلكتروني مع أي أسئلة  ashrfelbahy@gmail.com

 



مقالات متعلقة:
أحدث الموضوعات