محافظ بني سويف يتفقد الاستعدادات النهائية للعام الدراسي الجديد

جانب من التفقد

تفقد المستشار هاني عبد الجابر محافظ بني سويف عدد من المدارس ببعض مراكز ومدن المحافظة لمتابعة الاستعدادات النهائية لاستقبال العام الدراسي الجديد 2019/2020، حيث شملت  الزيارة عدد من المدارس بالمراحل التعليمية المختلفة (تعليم أساسي، ثانوي)، وذلك  للاطمئنان على أرض الواقع على استكمال كافة أوجه الاستعدادات والتجهيزات اللازمة لبدء العملية الدراسية في أجواء مناسبة.

وأبدى المحافظ عدد من الملاحظات ببعض المدارس، والتي أمهل فيها مسؤولي التربية والتعليم 48 ساعة لسرعة تلافيها موجها بمراجعة شاملة ونهائية للاطمئنان على نهو كافة التجهيزات الخاصة بأعمال الدهانات وصيانة المقاعد المدرسية وأعمال التجميل والنظافة داخل المدارس والاطمئنان على كفاءة مرافق المدارس من كهرباء ومياه وصرف وغيرها، والتنسيق مع الجهات المعنية من الأمن والمرافق والمرور لتأمين المدارس واتخاذ ما يلزم نحو تسهيل  الحركة المرورية في محيط المدارس الواقعة في ميادين وشوارع هامة وحيوية.

وكلف المحافظ وكيل الوزارة ومدير الأبنية التعليمية بسرعة الانتهاء من كافة الأعمال المتبقية من خطة الصيانة الشاملة والبسيطة، خاصة أن العام الدراسي سوف يبدأ رسميا مطلع الأسبوع القادم ، مشددا على ضرورة الانتهاء من توريد أثاث كافة المدارس من مقاعد وديسكات بالمدارس التي تجري الأعمال الإنشائية بها لتكون جاهزة لدخولها الخدمة، واتخاذ كافة التدابير والإجراءات اللازمة لتوفير كافة مستلزمات العملية التعليمية.

وتابع محافظ بني سويف استعدادات المدارس لتفعيل دور الأنشطة المدرسية في المجالات الرياضية والثقافية والفنية  التي تهدف إلي صقل مواهب النشء، وتنمية مهاراتهم والارتقاء بهم في مختلف المجالات، مستفسرًا من أمناء المكتبات بالمدارس عن الاحتياجات والمتطلبات التي يمكن توفيرها لزيادة دور المكتبة في بناء شخصية الطالب في مراحلة العمرية المختلفة، متابعا سير المنظومة التعليمية للصفوف الأول والثاني ومرحلة رياض الأطفال التي بدأت العام الدراسي الجديد الأربعاء الماضي

كما نوه المحافظ عن توجيهاته برفع جميع مخلفات الأعمال إلى خارج المدارس التي لن يتم الانتهاء منها قبل بداية العام الدراسي ،وتكليف المقاولين  بنقل التشوينات ومعداته اللازمة لاستئناف العمل إلى الفراغات  بالموقع العام التي لا تؤثر على حركة الطلاب ولا أنشطتهم المدرسية مع ضرورة إحاطة أماكن العمل بالحواجز واللافتات الإرشادية الكافية، علاوة على تكثيف حملات النظافة ورفع أية مخلفات ورفع كافة صور الإشغالات من محيط المدارس للحفاظ على الشكل الحضاري بمحيطها، وتوفير أجواء لائقة داخل وخارج المدارس، مشددا على استمرار تلك الحملات طوال العام، وموجها بالمتابعة المستمرة لتنفيذ التوجيهات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*
*
*