auhv

لبنان يعانى ويلفظ آخر أنفاسه..مايا دياب تعرب عن حزنها الشديد بسبب كورونا

1576 مشاهد

عبرت المطربة اللبنانية مايا دياب عن حزنها الشديد، بسبب تزايد أعداد المصابين بفيروس كورونا فى لبنان، حيث غردت عبر حسابها الشخصى "تويتر".

وكتبت مايا: "لبنان يعانى ويلفظ آخر أنفاسه، احترنا إذا بنوعى على أخبار أحبابنا للى صاروا بدنيا ثانية بسبب الفيروس الخبيث أو إذا بنصلّى لأحباب ما يفارقونا لأنهم بالمستشفيات وما قادرين نشوفهم.. أو إذا بنشكر ربنا على شفاء بعض الأشخاص لأنه بالصدفة الفيروس ما أودى بحياتهم".

مايا دياب

وتابعت فى تغريدة أخرى "مش قادرة أوعى على خبر رحيل أحباء حرمنا الفيروس حتى إنه نجتمع لوداعهم، قلب مجروح، معاناة ما لها حلول ونداءات لتأمين  أسرّة بالمستشفيات غير موجودة ، كورونا ساوى الناس ببعضها الغني كما الفقير لا سرير لهما".

وكانت مايا دياب قد احتفلت بعيد ميلادها الأربعين شهر نوفمبر الماضى فى حفل صغير مع ابنتها كاى "k"، حيث إنها من مواليد يوم 10 نوفمبر عام 1980، وحينها، نشرت مايا فيديو عبر حسابها بموقع "إنستجرام"، وهى ترقص وتغنى مع ابنتها الوحيدة، كما نشرت صور لها وهى ترتدى فستانا أسود ونظارة شمسية، معلقة عليها قائلا "مفاجأة كبيرة مع حبيتى كاى".

يذكر أن الفنانة اللبنانية مايا دياب، كانت قد وثقت لحظة خضوعها لإجراء فحص فيروس كورونا مع ابنتها كاي، للاطمئنان والتأكد أنهما بصحة جيدة، بسبب قيام مايا بتصوير أحد أغانيها ما يضطرها للاختلاط بعدد من الأشخاص، وعدم وضع الكمامة عندما تصور أو تغني، ما يجعلها معرضة للعدوى.

 

 

إعلانات

إعلانات