لافروف: سنبدأ تطوير صواريخ متوسطة وقصيرة المدى للرد على واشنطن

صورة أرشيفية

قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، إن بلاده ستبدأ تطوير الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى كرد فعل على إجراءات واشنطن في هذا المجال.

وأضاف لافروف، اليوم الجمعة: "بما أن الولايات المتحدة قد بدأت بالفعل في إنتاج صواريخ أرضية متوسطة وقصيرة المدى، فإننا كما أكد الرئيس فلاديمير بوتين، سنتصرف بشكل مماثل".

وأشار إلى أن روسيا قررت عدم نشر صواريخ متوسطة وقصيرة المدى في الأماكن، التي لا تنشر فيها الولايات المتحدة مثل هذه الصواريخ، وذلك بهدف الحفاظ على فرص دعم التنبؤ في المجال الصاروخي.

يُذكر أن الولايات المتحدة الأمريكية أعلنت انسحابها من معاهدة التخلص من الأسلحة المتوسطة وقصيرة المدى بذريعة عدم التزام موسكو بها، حيث تطالب واشنطن موسكو بالتخلص من صاروخ "9إم729 "، الذي لا يتوافق مداه مع المعاهدة.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد وقع في يوليو الماضي مرسومًا بتعليق التزام روسيا بهذه المعاهدة، محملًا واشنطن المسئولية الكاملة حيال النتائج المترتبة على انسحابها، وتحظر هذه المعاهدة الصواريخ، التي يتراوح مداها بين 500 و5500 كيلومتر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*
*
*