كلاب ضالة تتنهش جسد رضيع في تايوان

 كلاب  تلتهم جسد الرضيع

التهمت كلاب ضالة جسد طفل رضيع منبوذ من أسرته حتى الموت، حيث عثرت الشرطة التايوانية على بقايا عظام جسده المأكول

قالت وسائل إعلام محلية أن الطفل المولود حديثا كان موضوعا  في كيس بلاستيكي و هجرته أمه البالغة من العمر 19 عاما في أرض مهجورة قبل نهشه من قبل الكلاب الضالة في الواقعة المأساوية التي حدثت في مدينة كاوشيونج بجنوب تايوان وفقاً لما ذكرته صحيفة " ديلي ميل" البريطانية 

ويقال إن والدة الطفل ، المعروفة باسمها المستعار شياو مي ، تعاني من مرض عقلي بسيط وكانت تحت رعاية مكتب الشؤون الاجتماعية المحلي، حين رمت رضيعها في الأرض المهجورة

وأفادت الأخبار التايوانية ، ان شياو مي انجبت ابنها في 8 أكتوبر ، وزُعم أنها تخلت عنه في نفس اليوم

ونقلت الأم وهي تحمل رضيعها إلى الأراضي القاحلة عبر دراجة نارية، كان يقودها والده البالغ من العمر 28 عامًا ، والمعروف باسمه المستعار شياو لي، استعدادًا لرمية بالأرض الفارغة

وبعد إلقائهما لطفلهما في الأرض المهجورة، هرب الزوجان إلى وسط تايوان واختبآ في مقهى إنترنت لمدة شهر تقريبًا دون مغادرة

وتم اكتشاف الجريمة بعد أن أبلغ الأخصائيون الاجتماعيون الشرطة، بعد فشلهم في العثور على الشابة التي تعاني من مرض عقلي بسيط

وتتبعت الشرطة الزوجين يوم الثلاثاء الماضي، وحين وجدتهما لاحظوا بان ابنهما الرضيع لم يكن معهما

استفسرت الشرطة عن مكان وجود الطفل، واعترفت الأم أنها "ألقت برضيعها بأرض مهجورة في نفس اليوم الذي ولد فيه"، حسبما ذكرت وكالة الأنباء المركزية

وبعد أن ذهبت الشرطة إلى المكان الذي ألقت فيه الأم وزوجها رضيعهما عثروا على بقايا جسده، بعد أن التهمته الكلاب الضالة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*
*
*