×
الرئيسية الشارع المصري الرياضة حوادث أخبار العالم توب بيزنس فن وثقافة منوعات سياحة وطيران تقارير وتحقيقات توك شو الصحة فيديو إنفوجراف خدمات صحافة المواطن فلاش باك عاجل المرأة
ثروت العجمى: تشجع المصريين على السياحة الداخلية والسفر إلى الأقصر و أسوان.. إيهاب عبد العال: المبادرة تسعي لحراك السياحة فى ظل الركود الحادث بسبب أزمة فيروس كورونا ...إلهامي الزيات: الفكرة جيدة  ينقصها التنسيق الجيد واختيار الوقت المناسب لإطلاقها
خبراء السياحه: "شتي في مصر".. طوق النجاة لقطاع السياحة في ظل كورونا
طوق النجاة لقطاع السياحة في ظل كورونا

كتب: سلمى اسامة

اعتادت الحكومة اطلاق مبادرات لتشجيع السياحة الداخلية كان اخرها مبادرة «مبادرة شتي في مصر» والتي اطلقتها وزارة السياحة والاثار ، والتي تعتبر طوق النجاة لقطاع السياحة في ظل الظروف الحالية و جائحة الوباء العالمي كورونا.

 

وذلك بمنح تخفض نسبة ٥٠٪ من أسعار تذاكر المصريين و تخفيض في الغرف الفندقية وصل إلى 600 جنيه للفرد في الغرفة المزدوجة في أهم المقاصد السياحية المصرية وهي شرم الشيخ، والغردقة، والأقصر، وأسوان ذلك في أجازة نصف للعام أي في الشهور التالية يناير وفبراير فهل تنجح المبادرة في جذب وتنشيط السياحة الداخلية ؟

أطلقت غرفة المنشآت الفندقية بالتعاون مع وزارتى السياحة والآثار والطيران المدنى وهيئة تنشيط السياحة مبادراتها المنتظرة «شتِّى في مصر» لتغدو أولى مبادرات الغرفة مع حلول العام الجديد،..

 

كان مجلس إدارة المجلس الأعلى للآثار قد وافق علي تطبيق سعر موحد لجميع المصريين وهو سعر تذاكر الطلاب المصريين والذي يمثل ٥٠٪ من سعر التذكرة الكاملة، وذلك خلال شهري يناير وفبراير ٢٠٢١.

 

يذكر أن وزارة السياحة والآثار أكدت علي ضرورة التزام جميع المناطق والمتاحف الأثرية على تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية ومراعاة الحفاظ على المسافات الآمنة بين الأشخاص أثناء الزيارات والالتزام بإرتداء الكمامات وعدم زيادة عدد المجموعة السياحية الواحدة عن ٢٥ فرد، بالاضافة إلى الالتزام بالحد الأقصى لعدد الزائرين المتواجدين في نفس الوقت داخل المتاحف والمواقع الأثرية غير المكشوفة

من جانبه أشاد ثروت العجمى الخبير السياحى وعضو مجلس غرفة شركات السياحة بمحافظة الأقصر، بمبادرة "شتى فى مصر"، مؤكداً أن الفكرة فى حد ذاتها جيدة، وذلك فى ظل ازمة فيروس كورونا .

وأوضح أن المبادرة تشجع المصريين على السياحة الداخلية والسفر إلى الأقصر، أسوان، الغردقة، وشرم الشيخ، نظراً للتخفيضات الملحوظة فى أسعار الفنادق والطيران.

وطالب بإشراك شركات السياحة، لما كانت سوف تقدمه من مساعدة للمبادرة بشكل كبير..

وناشد العجمى المسافرين الالتزام بالإجراءات الاحترازية، قائلا اامل بأن تزيد أعداد المسافرين إلى الأقصر وأسوان للاستمتاع بالمعالم السياحة ..

 

قال إيهاب عبد العال عضو الجمعية العمومية لغرفة شركات السياحة، أن وزارة السياحة والآثار والمسؤلين عن السياحة، يسعون لحراك السياحة فى ظل الركود الحادث بسبب أزمة فيروس كورونا المستجد "كوفيد25 

وناشد وزارة السياحة بالمزيد من التعاون والتنسيق بين غرف شركات السياحة و غرف المنشأت الفندقية

مشددا على أهمية السياحة الداخلية في الفترة الحالية وفي ظل جائحة فيروس كورونا المستجد «كوفيد19» الذي أدى إلى تقليل نسبة السياحة في الدول الأوروبية، وتعتبر السياحة الداخلية هي شريان الحياة للقطاع الفندقي ودعا الي ضرورة اتخاذ الإجراءات الإحترازية لشعورهم بالأمان وتميز مصر عن باقي دول العالم بفصل الشتاء ..

 

اما الهامى الزيات رئيس الاتحاد العام للغرف السياحية سابقا، وعضو مجلس إدارة الشركة القابضة للمطارات فقد رحب بمبادرة "شتى فى مصر"، قائلا الفكرة جيدة لكن كان ينقصها التنسيق الجيد واختيار الوقت المناسب لاطلاقها لانه من المعلوم أن المصريين بيسافروا فى أجازة نصف العام وأخر العام وشم النسيم، فكان لابد من الإبلاغ بشكل مسبق حتى يستعدوا للسفر،

محمد عثمان...

أشاد الخبير السياحي محمد عثمان، رئيس لجنة تسويق السياحة الثقافية، بطرح مبادرة "شتي في مصر"، مؤكداً ان الفكرة جيدة لما احدثته من حراك بقطاع السياحة الداخلية، مطالباً بالرهان على المواطنين المحليين في ترويج السياحة المصرية.

 

وقال عثمان فى تصريحات خاصة لجريدة "الشارع الجديد"، أنه من الضرورى مراقبة اى منشأة فندقية وسياحية بشأن كيفية تعاملها مع السياح المحليين، وتجاهلهم لصالح الأجانب، مؤكداً على ضرورة ان يكون المصريين جزأ وشريك أساسي في مصدر الدخل القومي.

 

الخبير السياحي محمد عثمان

وأوصى رئيس لجنة تسويق السياحة الثقافية، بضرورة التنسيق بين الجهات المعنية قبل اطلاق أي مبادرة تتعلق بالشأن السياحي، مشدداً على تعميم مبادرات الترويج لسمعة السياحة المصرية على مدار العام، وبكثرة، وليست خلال فترات محددة ومعينة، مطالباً بالتركيز على السياحة كونها أمن قومي.

 

وأضاف رجل الأعمال محمد عثمان، ان السياحة الداخلية ترفع ثقافة الانتماء لدى المصريين وتنمي درجة الوعي لديهم، مطالباً المصريين بالاستفادة من الاكتشافات الجديدة التي أحدثت طفرة سياحية في مصر، خاصة التي تم الإعلان عنها خلال عام 2019 ، مستشهداً في الوقت نفسه بدول العالم الكبرى، الذي تعتمد على السياحة الداخلية لسكانها المحليين.

 

وقال ان المبادرة من شأنها كسر حالة الركود السياحي الذي يعاني منه صعيد مصر، خاصة محافظة الأقصر، وغيرها من المحافظات السياحية، مثل أسوان والبحر الأحمر وجنوب سيناء، بسبب أزمة فيروس كورونا، وجائحة تفشي الوباء حول العالم، وهو الأمر الذي أثر على حركة السياحة الوافدة.

 

واشار إلى أن المبادرة ستنعكس على الجميع في الاقصر وأسوان، بدايةً من أصحاب الحناطير واللنشات النيلية، وحتى أصحاب الفنادق السياحية والشركات، مشدداً على إجراءات السلامة العامة الخاصة بفيروس كورونا المستجد، مضيفاً أن وزارة السياحة والأثار حريصة على أن تكون الخدمة المقدمة للمشاركين في المبادرة بجودة عالية، حيث تتابع لجان تفتيشية مدى تطبيق الإجراءات الوقائية والاحترازية اللازمة لمنع انتقال العدوى، وكذلك حالة الفنادق السياحية والأطعمة المقدمة للنزلاء.

 

 

قال المهندس أحمد يوسف رئيس هيئة تنشيط السياحة، إن مبادرة «شتي في مصر»، تأتي بدعم مباشر من الحكومة المصرية لدعم قطاعي السياحة والسفر، الذين تأثرا بقوة جراء جائحة كورونا، إذ تعتمد الدولة المصرية في هذه الفترة، على تشجيع السياحة الداخلية، التي تعتبر التكلفة من أهم معوقاتها، وبناء عليه، خفضت الشركات الوطنية الناقلة التابعة لوزارة الطيران المدني أسعار تذاكرها لتصبح بين 1500 جنيه إلى 2000 جنيه، لمختلف المقاصد السياحية من القاهرة والإسكندرية..

 

وتابع: «نسقنا مع أكثر من جهة في الدولة لتشجيع السياحة الداخلية خلال هذه الفترة، ولو هناك سياح قادمون عن طريق القاهرة، يستطيعون الاستفادة من تذاكر الطيران، أي أن هذه التخفيضات، يستفيد منها السياح الأجانب مثل المواطنين، وذلك على مستوى الطيران، وذلك لتشجيع السياحة بما تتضمنه من مطاعم ومحال وأصحاب المراكز النهرية والحناطير».

 

وتوقع أنه مع اتخاذ كل الإجراءات الاحترازية في الفترة المقبلة حتى نهاية شهر فبراير، أن تزيد معدلات السياحة الداخلية، مع العلم أن المبادرة بدأت منذ أيام قليلة، وبالتالي فإنه سيجرى قياس آثارها في الفترة المقبلة، معربًا عن تمنيه بأن تؤدي الغرض منها على المستويات كافة.

من ناحية أخرى، أكدت غادة شلبي، نائب وزير السياحة والآثار لشؤون السياحة، أن مبادرة «شتي في مصر» تستهدف الأفراد والأسر الذين اعتادوا السفر لقضاء إجازة الشتاء في الخارج ومنعهم إغلاق كورونا من هذا الأمر، موضحة في الوقت ذاته أن الوزارة تستهدف أيضا الأسر والأفراد الباحثين عن إجازة آمنة وسط انتشار كورونا وبسبب قلة التكلفة ودعم الطيران والفنادق.

.


موضوعات متعلقة: