بسبب كورونا.. الرئيس الكوري الجنوبي يحذر من احتمال استمرار ركود الاقتصاد

الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه
الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه

أصدر الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه - إن تعليمات إلى فريقه الاقتصادي اليوم الاثنين باتخاذ تدابير "قوية" لتقليل آثار تفشي فيروس كورونا إلى الحد الأدنى، وتقديم "تغييرات ملموسة" في مجمل الاقتصاد ومعيشة عامة الشعب هذا العام.

وذكرت وكالة أنباء "يونهاب" الكورية الجنوبية أن الرئيس مون حذر من احتمال استمرار ركود الاقتصاد المحلي، قائلا "إن الضرر الاقتصادي الناجم عن وباء فيروس كورونا المستجد أسوأ من ذلك الناتج عن الإصابة بفيروس كورونا في عام 2015، وإذا كان هذا هو الحال، فإنه سيحدث دمارا ليس فقط على اقتصاد البلاد، بل وأيضا على حياة الناس".

وأشار إلى أن الاقتصاد الكوري الجنوبي قد عانى، حيث تضاءل الاستهلاك المحلي علاوة على تضاؤل الأنشطة الترفيهية للناس بسبب "الخوف الشديد والقلق المفرط" من فيروس كورونا المستجد الذي نشأ في الصين.. وأكد الرئيس قائلا "لقد حان الوقت لتركيز الجهود الشاملة على إنعاش الاقتصاد، مع الحفاظ على سلامة الناس، ستبقى الحكومة متيقظة وتبذل قصارى جهدها فيما يتعلق بخطوات الحجر الصحي حتى النهاية".

كما طلب من الشعب أن يثق في تدابير الحجر الصحي للحكومة وأن يستأنف أنشطته اليومية المعتادة.

احصائيات كورونا في مصر

اترك تعليقاً