عاجل من مسقط رأس سيدنا إبراهيم.. بابا الفاتيكان يندد بالإرهاب المسئ للدين

×
الرئيسية الشارع المصري الرياضة حوادث أخبار العالم توب بيزنس فن وثقافة منوعات سياحة وطيران تقارير وتحقيقات توك شو الصحة فيديو إنفوجراف خدمات صحافة المواطن فلاش باك عاجل المرأة
بالإنفوجراف.. مبادرة العزل المنزلي "بارقة أمل" للقضاء على كورونا
وزيرة الصحة

كتب: مريم محي الدين

إجراءات احترازية ووقائية عدة اتخذتها الحكومة منذ بداية جائحة كورونا، للحد من تفشي الوباء، لاسيما مع انتشار الموجة الثانية من الفيروس، وارتفاع أعداد الإصابات في الفترة الأخيرة.

وفي هذا السياق أطلقت وزارة الصحة والسكان مبادرة "العزل المنزلي" تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وأشارت الوزارة إلى أن الدولة اتخذت كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية للحد من انتشار فيروس كورونا، خاصة أنها تقدم خدمات علاج كورونا للمصابين في العزل المنزلي.

محافظات تطبق بها المبادرة..

أوضحت وزارة الصحة والسكان، أن المبادرة ستطبق في المحافظات تدريجيا خلال الفترة المقبلة، وذلك لمتابعة الحالات البسيطة إكلينيكيًا لمرضى فيروس كورونا المستجد الذين يخضعون للعزل المنزلي سواءً الذين تم تشخيصم بمستشفيات وزارة الصحة أوالذين ثبت إصابتهم بالفيروس من خلال التشخيص بواسطة الطبيب الخاص لهم ويخصعون للعزل المنزلي.

وحول الموقف التنفيذى الخاص بالمبادرة الرئاسية لمتابعة حالات العزل المنزلي لمصابي فيروس كورونا، أوضحت وزيرة الصحة أنه بدأ بالفعل متابعة حالات العزل المنزلي بمحافظات القاهرة، والجيزة، والقليوبية، وامتد تنفيذ المبادرة لتشمل محافظات الشرقية، والدقهلية، والإسكندرية، وكفر الشيخ، والغربية، والمنوفية، والبحيرة، مؤكدة أنه جار دخول باقى المحافظات تباعاً ضمن المبادرة، لتقديم مختلف الخدمات الصحية اللازمة لمصابى الفيروس بالمنزل.

وأضافت الوزارة إلى أنه تم تخصيص 20 ألف فريق طبي للمرور على المنازل لحالات العزل المنزلي لمصابي فيروس كورونا، مزودين بأجهزة "تابلت" لتسجيل كافة البيانات الخاصة بالحالات على النظام الإلكتروني، وأجهزة قياس نسبة الأكسجين، وأجهزة قياس درجة الحرارة، مع اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية والوقاية للفيروس وفقًا لبروتوكولات مكافحة العدوى.

 

تستهدف متابعة الحالات البسيطة المصابة بكورونا إكلينيكيًا..

أكد الدكتور أحمد السبكي رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية ومساعد وزير الصحة والسكان، أن المبادرة تأتى في إطار حرص الدولة المصرية على صحة وسلامة جميع مرضى فيروس كورونا المستجد من مخاطر مضاعفات المرض وفقًا لتوجيهات القيادة السياسية.

وقال الدكتور أحمد السبكى، إن المبادرة تستهدف متابعة الحالات البسيطة المصابة بكورونا إكلينيكيًا، الذين يخضعون للعزل المنزلي سواءً الذين تم تشخيصهم بمنشآت الهيئة العامة للرعاية الصحية بمحافظة بورسعيد أو من خلال خيم الفرز خارج المستشفيات، أو ثبت إصابتهم بالفيروس من خلال التشخيص بواسطة الطبيب الخاص لهم، أو تم التعرف عليهم من خلال خط الاستشارات الطبية.

وأوضح الدكتور أحمد السبكي، أن خطة متابعة مرضى حالات العزل المنزلي تعتمد على قاعدة البيانات الخاصة بالترصد في كافة المستشفيات التابعة للهيئة، إضافة إلى المرضى اللذين تم اكتشاف إصابتهم من خلال خيم الفرز للكشف المبدئي بمداخل المنشآت الصحية التابعة لهيئة الرعاية الصحية ببورسعيد، إضافة إلى بيانات المرضى المجمعة من خلال خط الاستشارات الطبية التابع للهيئة العامة للرعاية الصحية، فضلًا عن بيانات المرضى بغرفة الأزمات التي تعمل على مدار الساعة بفرع هيئة الرعاية الصحية ببورسعيد والتي تعمل بالتنسيق مع القطاع الوقائي بمديرية الصحة ببورسعيد وغرفة الأزمات المركزية بوزارة الصحة والسكان.

وأكد السبكي، أن الدولة تولي اهتمامًا كبيرًا بصحة المواطن المصري، وتسعى إلى تحسين المنظومة الصحية والرعاية الطبية المقدمة لهم وخاصة مصابي فيروس كورونا لحين تماثلهم للشفاء، مشدداً على ضرورة الإلتزام بتطبيق الإجراءات الإحترازية والوقائية داخل المستشفيات ومنافذ تقديم الخدمة الصحية للحفاظ على صحة وسلامة الأطباء وأطقم التمريض والعاملين بالقطاع الصحي ومتلقي الخدمات الطبية.

آلية عمل المبادرة بمحافظة بورسعيد..

ومن جهته، قال الدكتور أمير التلواني المدير التنفيذي للهيئة العامة للرعاية الصحية : فيما يخص آلية تنفيذ مبادرة رئيس الجمهورية الخاصة بمتابعة حالات العزل المنزلي لمرضى فيروس كورونا المستجد، فإنه يتم تقديم حزمة من الخدمات أهمها قياس نسبة تشبع الأكسجين في الدم لمرضى العزل المنزلي، وقياس درجة الحرارة بينما يتم قياس جميع العلامات الحيوية للمرضى وقياس الضغط والنبض ومستوى السكر في الدم ، كما يتم متابعة تطورات الحالة الصحية للمرضى دورياً خلال فترة العزل المنزلي.

وأكد الدكتور أمير التلوانى، أنه في حالة حدوث أي مضاعفات مرضية يتم نقل الحالة إلى المستشفيات المخصصة لاستقبال مرضى فيروس كورونا المستجد لتلقي الرعاية الطبية اللازمة، لافتًا إلى توفير مهمات الوقاية والأدوات اللازمة لعمل الفرق الطبية إضافة إلى توفير تابلت متصل بالانترنت لتسجيل الزيارات لكل فريق طبي.

وأضاف الدكتور أمير التلواني، أن آلية عمل الفرق الطبية ضمن مبادرة العزل المنزلي تشمل تخصيص فرق طبية متحركة لمتابعة مرضى العزل المنزلي تغطى كافة أحياء محافظة بورسعيد، وذلك يوميًا خلال الفترة من العاشرة صباحًا وحتى الخامسة عصرًا، على أن تتولى هذه الفرق الزيارات المنزلية وتوقيع الكشف الطبي على الحالات، وعلى أن يخصص لكل حي عدد من الفرق يتناسب مع أعداد المرضى بالعزل المنزلي به، مشيرًا إلى أنه تم بدء نشر الفرق الطبية التابعة للمبادرة في 3 أحياء وهم "بورفؤاد، الزهور، الضواحي".

واستكمل التلواني، أنه فيما يخص سياسة مواعيد الزيارات المنزلية، فإنه يتم عمل زيارتين خلال الأسبوع الأول للإصابة ثم زيارة أسبوعية حتى التعافي ، حيث تكون الزيارة الأولى عند اليوم الثاني من تصريح العزل المنزلي، على أن تكون الزيارة الثانية بعد مرور 3 أيام من الزيارة الأولى، ثم يتم عمل زيارة مرة أسبوعيًا حتى تمام الشفاء.

وتابع: يتم  التواصل تليفونيًا مع حالات العزل المنزلي بمحافظة بورسعيد عبر الرقم01555299221، المخصص من قبل الهيئة العامة للرعاية الصحية لتلقي كافة الاستفسارات الطبية الخاصة بمرضى العزل المنزلي من المصابين بفيروس كورونا المستجد ، يوميًا، من الساعة 9 صباحاً حتى 10 مساءاً ، وذلك لمتابعة الحالات حتى تمام الشفاء.

No description available.


موضوعات متعلقة: