المهندس الذي صمم الحرم المكي ورفض الملايين مقابل عمله

الدكتور محمد كمال إسماعيل
الدكتور محمد كمال إسماعيل

هل تساءلت يوماً: من هو المهندس الذي صمم وأشرف على الحرم المكي حتى خرج بهذا الشكل البديع؟

وهل تساءلت: من صمم ايضاً الحرم النبوي بمأذنه البيضاء وتصميمه الفريد بكل اناقته وجماله وروحانيته؟

إنه المهندس و المعماري المصري البعيد عن الاضواء المجهول لدى الكثيرين الدكتور «محمد كمال إسماعيل»

هو الدكتور «محمد كمال إسماعيل» مصري الجنسية، أول مهندس مصري في تاريخ مصر

هو أول مهندس قام على تخطيط وتنفيذ توسعة الحرمين أكبر توسعة للحرمين في تاريخ الإسلام، وعلى امتداد 14 قرنا

رفض اخذ الملايين مقابل التصميم الهندسي والإشراف المعماري رغم محاولات الملك فهد وشركة بن لادن وعندما اعطي شيك بالملايبن قال للمهندس بكر بن "لادان: "اخذ مال على الحرميبن الشريفين وين اودي وجهي من ربنا.

عاصر جميع ملوك السعودية من الملك عبد العزيز إلى الملك سلمان

كان دقيقا جدا في التصميم والإشراف وكان لا يجامل أحد أبد في عمله حتى لوكان الملك وبهذا كسب ثقة ومحبة الملك فهد والملك عبدالله

هو مصمم مجمع التحرير ودار القضاء العالي ومسجد صلاح الدين بالمنيل

لم يتزوج الا في سن 44 وانجب ابنا واحدا فقط ثم رحلت زوجته وعاش وحيدا متفرغا للعبادة حتى وافته المنيه وقد تجاوز المائة سنة قضاها في خدمة الحرمين الشريفين بعيدا عن الإعلام والأضواء والشهرة والمال..

اترك تعليقاً