عاجل من مسقط رأس سيدنا إبراهيم.. بابا الفاتيكان يندد بالإرهاب المسئ للدين

×
الرئيسية الشارع المصري الرياضة حوادث أخبار العالم توب بيزنس فن وثقافة منوعات سياحة وطيران تقارير وتحقيقات توك شو الصحة فيديو إنفوجراف خدمات صحافة المواطن فلاش باك عاجل المرأة
الخبير السياحي محمد عثمان يكشف لـ "الشارع الجديد" أسرار مبادرة "شتي في مصر"
الخبير السياحي محمد عثمان

كتب: محمود شهاب

أشاد الخبير السياحي محمد عثمان، بطرح مبادرة "شتي في مصر"، مؤكداً ان الفكرة جيدة لما احدثته من حراك بقطاع السياحة الداخلية، مطالباً بالرهان على المواطنين المحليين في ترويج السياحة المصرية.

وشدد "عثمان" على ضرورة مراقبة اى منشأة فندقية وسياحية بشأن كيفية تعاملها مع السياح المحليين، وتجاهلهم لصالح الأجانب، مؤكداً على ضرورة ان يكون المصريين جزأ وشريك أساسي في مصدر الدخل القومي.

وأوصى رئيس لجنة تسويق السياحة الثقافية، بضرورة التنسيق بين الجهات المعنية قبل اطلاق أي مبادرة تتعلق بالشأن السياحي، مشدداً على تعميم مبادرات الترويج لسمعة السياحة المصرية على مدار العام، وبكثرة، وليست خلال فترات محددة ومعينة، مطالباً بالتركيز على السياحة كونها أمن قومي.

وأضاف رجل الأعمال محمد عثمان، ان السياحة الداخلية ترفع ثقافة الانتماء لدى المصريين وتنمي درجة الوعي لديهم، مطالباً المصريين بالاستفادة من الاكتشافات الجديدة التي أحدثت طفرة سياحية في مصر، خاصة التي تم الإعلان عنها خلال عام 2019 ، مستشهداً في الوقت نفسه بدول العالم الكبرى، الذي تعتمد على السياحة الداخلية لسكانها المحليين.

وقال ان المبادرة من شأنها كسر حالة الركود السياحي الذي يعاني منه صعيد مصر، خاصة محافظة الأقصر، وغيرها من المحافظات السياحية، مثل أسوان والبحر الأحمر وجنوب سيناء، بسبب أزمة فيروس كورونا، وجائحة تفشي الوباء حول العالم، وهو الأمر الذي أثر على حركة السياحة الوافدة.

واشار إلى أن المبادرة ستنعكس على الجميع في الاقصر وأسوان، بدايةً من أصحاب الحناطير واللنشات النيلية، وحتى أصحاب الفنادق السياحية والشركات، مشدداً على إجراءات السلامة العامة الخاصة بفيروس كورونا المستجد، مضيفاً أن وزارة السياحة والأثار حريصة على أن تكون الخدمة المقدمة للمشاركين في المبادرة بجودة عالية، حيث تتابع لجان تفتيشية مدى تطبيق الإجراءات الوقائية والاحترازية اللازمة لمنع انتقال العدوى، وكذلك حالة الفنادق السياحية والأطعمة المقدمة للنزلاء.

وأوضح أن مثل هذه المبادرات تنعش القطاع السياحى في الاقصر وأسوان، الذي يعاني منذ عدة سنوات من أزمات متتالية، مشيداً بالجهود التي تبذلها حكومة الدكتور مصطفى مدبولي لمساعدة العاملين بالقطاع السياحي، كما أشاد بالافتتاحات الأثرية الأخيرة في مصر، والتي من المتوقع أن تكون ضمن الأجندة السياحية قريباً، معلقاً : إن الصحف الأجنبية اهتمت بالاكتشافات الأثرية التي تم الإعلان عنها مؤخراً، والتي من شأنها أن تساعد في زيادة الحركة السياحية الوافدة إلى مصر.

وقال أن هذه المبادرة ستعيد الإقبال السياحى على المناطق السياحية والآثرية بالصعيد، والإستمتاع بالأجواء الدافئة في قبلي مصر، مشيداً بما قدمته الحكومة من حوافز ومبادرات لتنشيط السياحة الداخلية والتى من المنتظر أن تزيد نسبة الإشغالات خلال الفترة المقبلة، تزامنا مع موسم نصف العام الدراسى.

وأثنى محمد عثمان، رئيس لجنة التسويق السياحي في مصر، على قرار المجلس الأعلى للآثار، بمنح تخفيض 50% على أسعار تذاكر المصريين الكاملة بالمناطق والمتاحف الأثرية المفتوحة للزيارة بمحافظات “قنا، والأقصر، وأسوان”، خلال شهري يناير وفبراير 2021، وذلك في إطار مبادرة “شتي في مصر”، والتى من شأنها ستكون أحد مفاتيح زيادة السياحة الثقافية وتمتع المصريين بحضارات أجدادهم ، إلى جانب  كونها تعد أحد أهم وسائل نشر الوعى الآثرى والسياحى.

وأطلقت الحكومة مبادرة «شتي في مصر»، بالتعاون بين وزارتي السياحة والأثار والطيران المدني، وبالتنسيق مع عدة جهات سياحية أخرى في ارجاء المحروسة، وتبدأ أسعار الفنادق فى الأقصر من 350 جنيهاً لليلة الواحدة في الفنادق الثلاثة نجوم، وهى أسعار تناسب كل الفئات في مصر.

واتفقت "السياحة" مع وزارة الطيران المدني على أن يكون سعر تذكرة الطيران ذهاب وعودة إلى الاقصر أو أسوان 1500 جنيه فقط، مع تسهيلات أخرى خاصة برسوم الزيارة للمعابد والمناطق الأثرية.

وأدرجت المبادرة - التي تشارك فيها غرفة المنشآت الفندقية - منطقة جنوب الصعيد ” قنا والأقصر وأسوان ” فى هذه المبادرة، التى تستهدف تنشيط السياحة الداخلية فى المناطق السياحية المصرية خلال موسم أجازة نصف العام الدراسى  2021.

وشهدت نسبة الإشغالات السياحية في محافظتي الأقصر وأسوان، زيادة في تشغيل 47 فندق عائم، وبلغت نسبة السياحة الداخلية والإشغالات للمصريين نحو 75 % من إجمالي نسب الإشغال في الفنادق التي بلغت 16% بسبب جائحة فيروس كورونا، مضيفا أن شهر ديسمبر الماضي شهد وصول 6 آلاف سائح من رحلات اليوم الواحد في صعيد مصر.

كما قررت مصر منح تخفيض بنسبة 50 ٪ على قيمة تذاكر دخول المتاحف والمواقع الأثرية المفتوحة للزيارة في محافظات القاهرة والجيزة والإسكندرية لجماهير بطولة العالم لكرة اليد التي تستضيفها مصر حالياً.


موضوعات متعلقة: