«الصحة العالمية» تدعو لتعليم الأطفال طرق الحماية من «كورونا»

فيروس كورونا
فيروس كورونا

أظهرت دراسة جديدة، اليوم الأربعاء، أن الأطفال الرضع والصغار يمكن أن يصابوا في بعض الأحيان بأعراض حادة مرتبطة بفيروس "كورونا المستجد".

وقالت الدكتورة ماريا فان كيركهوف رئيسة وحدة الأمراض المرتبطة بالحيوانات في منظمة الصحة العالمية، في مؤتمر صحفي نقلته شبكة "سي إن بي سي" الإخبارية، إن الأسر حول العالم بحاجة إلى تعليم أطفالهم طرق الحماية من الفيروس الرئوي، بعد أن كشفت دراسة حديثة أن عددا من الأطفال في الصين أصيبوا بمرض شديد وحرج، بما في ذلك حالة وفاة واحدة.

وأوضحت "فان كيركهوف": "نحتاج إلى الاستعداد لإمكانية إصابة الأطفال بالفيروس القاتل".

وتناولت الدراسة الجديدة، التي نُشرت في مجلة تتخصص في طب الأطفال، حالات 2143 حالة لأطفال مصابين أو مشتبه في إصابتهم بـ"كوفيد-19" بين 16 يناير و8 فبراير.


وكشفت الدراسة أن أكثر من 90% من الحالات كانت بدون أعراض، أو تفاوتت الأعراض ما بين خفيفة ومعتدلة، إلا أن نحو 6% من الحالات كانت حادة وحرجة، مقارنة بـ 18.5% للبالغين.

وكانت دراسة سابقة أجريت على 10 أطفال صينيين، أصيبوا بفيروس كورونا المستجد، قد أسفرت عن دليل يثبت أن مرض "كوفيد-19" الرئوي، الذي يسببه الفيروس، يمكن أن يظهر في شكل عدوى أقل خطورة، وهو ما يشير إلى صعوبة الكشف عن المرض على أساس الأعراض وحدها.

وتوصلت الدراسة ذاتها التي أشرف عليها باحثون صينيون، ونشرتها دورية "نيتشر ميديسن"، إلى أن أحد الأطفال العشرة لم تظهر عليه أعراض فيروس كورونا على الإطلاق، وأن باقي الأطفال ظهرت عليهم أعراض خفيفة.

احصائيات كورونا في مصر

اترك تعليقاً